الأخبارالدوري الفرنسيالدورياتجميع الاخبارفرنسا

تتويج ميسي بالكرة الذهبية أثارت غضب الجماهير الرياضية

Advertisements
تتويج ميسي بالكرة الذهبية
تتويج ميسي بالكرة الذهبية

انتقد الجمهور الرياضي نجم نادي باريس سان جيرمان الفرنسي اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي بعد أن حقق جائزة كرة الذهبية السابعة, متفوقاً على اللاعبين الأخرين.

اللقب الذي حققه لاعب ليونيل أثار غضب الجماهير, التي كانت تريد أن يحققها اللاعب المناسب ,والذي كان النجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي.

Advertisements

وتفوق ميسي على ملحقه كريستيانو رونالدو الذي يلحقه على جائزة أفضل لاعب في العالم بفارق كرتين, ليعزز الأرجنتيني صدارته كأثر لاعب تحقيقاُ للجائزة التي تقدمها مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية.

ولكن الجماهير لم تقتنع بفوز ليو بـ جائزة الكرة الذهبية, وكانت تريد إعطاء الجائزة لمن كان يستحقها.

لماذا لا تريد الجماهير تتويج ميسي بالكرة الذهبية؟

محبي كرة القدم من الجماهير تنقصم إلى قصميين في أختيارها لأفضل لاعب ليحمل الجائزة, دون النظر للاعب باريس سان جيرمان النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

القصم الأول كان يريد أن تمنح اللقب للاعب الدولي كريم بنزيما, الذي قدم أداء رائع رفقة ريال مدريد في الموسم الماضي.

Advertisements

والقصم الثاني يرا أن نجم بايرن ميونيخ الألماني ليفاندوفسكي و الأحق بالفوز بـ الكرة الذهبية, بعد أن حرمته فرناس فتبول بالتتويج بها, بإلغاء الجائزة في الموسم الماضي بسبب تفشي فايروس كورونا.

و قصم محبي ليونيل نجم باريس سان جيرمان, يرون أنه الأحق الفوز بالجائز و التي كان الأكثر من توج بها للمرة السابعة في تاريخه.

شاهد أيضاً… مفاجأة في انتقال كريم أديمي إلى برشلونة “عرض جديد”

هل يستحق ليو جائزة الأفضل في العالم لـ سنة 2021؟

جاء تتويج ميسي بعد تصويت المحللين الرياضيين و المدربين الذي يصوتون إلى اللاعب المستحق للفوز بالجائزة.

وكان ليونيل الأكثر حصولاً على الأصوات بـ 613 صوت متفوقاً على صاحب المركز الثاني ليفاندوفسكي, والذي تحصل على 580 من الأصوات.

وكان الإنجاز الذي جعل من نجم منتخب الأرجنتيني و باريس سان جيرمان الفرنسي من تحقيق جائزة الكرة الدهبية, هوا تحقيقه للقب بطولة كوبا أمريكا لموسم 2020, لأول جائزة في مسيرته رفقة منتخب بلاده.

فهل سيستمر ليونيل ميسي في تحقيق جائزة الكرة الذهبية رفقة النادي الفرنسي باريس سان جيرمان, أم أنه سيتوقف على سبع كرات فقد.

Advertisements

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى